Login to your account

Username *
Password *
Remember Me

Create an account

Fields marked with an asterisk (*) are required.
Name *
Username *
Password *
Verify password *
Email *
Verify email *
Captcha *
Reload Captcha

أسواق العملات هادئة قبل اختبار التضخم الأمريكي

By أيار 13, 2024 39

تماسك الدولار مقابل العملات الرئيسية الأخرى يوم الاثنين مع ترقب المتداولين بيانات التضخم الأمريكية التي يمكن أن تساعد في تحديد ما إذا كان الاحتياطي الفيدرالي يمكنه خفض تكاليف الاقتراض في عام 2024 وبأي حجم.

أدت بيانات سوق العمل الأمريكية الأخيرة التي جاءت أضعف من المتوقع واستبعد الاحتياطي الفيدرالي المزيد من الزيادات في أسعار الفائدة إلى قيام المتداولين بتسعير المزيد من التيسير من الاحتياطي الفيدرالي هذا العام.

تتوقع الاسواق فرصة بنسبة 80% تقريبا لخفض أسعار الفائدة بحلول اجتماع الاحتياطي الفيدرالي في سبتمبر، مع توقع حوالي 40 نقطة أساس من التخفيضات الاجمالية في عام 2024.

تباينت تعليقات مسئولي الاحتياطي الفيدرالي الأسبوع الماضي، حيث ناقش بعض واضعي أسعار الفائدة ما إذا كانت أسعار الفائدة مرتفعة بما يكفي.

ومع إشارة البيانات الأخيرة إلى أن الاقتصاد يتباطأ قليلاً عن النمو القوي الذي شهدناه في عام 2023، يتطلع المستثمرون إلى تأكيد مدى ثبات التضخم.

ستتاح للسوق فرصة هذا الأسبوع، مع قراءات التضخم الأمريكية في شكل مؤشر أسعار المنتجين يوم الثلاثاء يليه مؤشر أسعار المستهلكين يوم الأربعاء.

صرح فرانشيسكو بيسول، الخبير الاستراتيجي في ING: "يعد مؤشر أسعار المستهلكين حدث كبير ومستقطب للسوق بأكمله".

وأضاف بيسول "من المحتمل أن يحتفظ السوق بالدولار خلال الحدث نظرا للميل الأخير لبيانات التضخم إلى الارتفاع بشكل مفاجئ".

تغير مؤشر الدولار ، الذي يقيس العملة الأمريكية مقابل سلة من ستة عملات أخرى، تغير طفيف عند 105.30، بعد أول ارتفاع أسبوعي له في ثلاثة أسابيع الأسبوع الماضي.

وارتفع اليورو أقل من 0.1% عند 1.0777 دولار، بينما استقرالاسترليني عند 1.2522 دولار قبل صدور بيانات سوق العمل يوم الثلاثاء.

Leave a comment

Make sure you enter all the required information, indicated by an asterisk (*). HTML code is not allowed.